• مغارة صدقياهو

أصوات من باطن الأرض

في إحدى الأماكن الخلابة في البلدة القديمة، حيث نُحتت الأحجار التي بنت معبد هيرودس، ويتردد التاريخ القديم من خلال جدرانه، سيقام هناك عرضان يُخرجان أنغام جديدة من باطن الأرض. سيجلب الفنان أڤيڤ چيفن (أيقونة كلاسيكية لموسيقى الروك المحلية) الخشونة الناعمة وأشهر أغانيه الكبيرة إلى المنصة الفريدة الموجودة داخل المغارة. في اليوم التالي ، ستظهر على نفس المنصة كيرين بيليس (إحدى المغنيات المحبوبات في إسرائيل ومن مصممي الموسيقى المشهورين في السنوات الأخيرة) لتقدم عرضًا شخصيًا ومؤثرًا. يمثل العرضان فرصة فريدة لمرة واحدة للاستمتاع بالموسيقى في مكان غير عادٍ وفي جو لا مثيل له.

Skip to content